علاج ضعف الانتصاب بإبر البلازما الغنية بالصفائح الدموية

علاج ضعف الانتصاب بإبر البلازما الغنية بالصفائح الدموية

علاج-الضعف-الجنسي

هذه الصفحة ستجيب عن الكثير من الأسئلة التي يطرحها المهتمون ب علاج الضعف الجنسي الذي نقدمه بالتعاون مع أكبر المستشفيات بتركيا و أكثر الدكاترة خبرة في مجال الضعف الجنسي.

إجابات عن أكثر الأسئلة شيوعا حول علاج الضعف الجنسي

تم تطوير العلاج بأبر البلازما الغنية بالصفائح الدموية (prp) لأول مرة في السبعينات، واستخدم لأول مرة في عام 1987 في إيطاليا. وبمنتصف التسعينات تم استخدامه في الطب التجميلي، جراحة العظام، طب الأسنان والرياضة، وقد زاد استخدامه بشكل كبير منذ عام 2007 في زراعة الشعر في تركيا .

علاج (prp) لتجديد القدرة الجنسية و علاج الضعف الجنسي هو تطبيق حديث من تقنية (prp) التي تم استخدامها بأمان في المجالات العلاجية الكثيرة. وقد تم تطبيق علاج الصدمات الرياضية والصدمات النفسية وبعض الإصابات المرضية، ومؤخرا لفقدان الشعر وعلاجات تجديد الجلد وشده وعلاج الضعف الجنسي بكامل انواعه.

علاج الب ار بي   هو ذاتي و طبيعي بمعنى  ( ان الخلايا و الصفائح التي تم الحصول عليها من جسمك تعاد الى جسمك ). على عكس الحقن الاصطناعية مثل) حشو حمض الهيالورونيك بالجلد، على سبيل المثال)

هذه التقنية تعمل على استخدام البلازما (الجزء السائل) من الدم، وفصلها عن خلايا الدم الحمراء المعلقة، وحقن الصفائح الدموية وعوامل النمو المرتبطة بها للمساعدة في تجديد أنسجة الجسم. الصفائح الدموية هي جزء مهم يساعد في التئام الجروح وإصلاح الأنسجة وهذه التقنية تجعل من استخدامها عاملا طبيعيا وفعال لاستعادة صحة الأنسجة وخصوصا الأنسجة التي بالأعضاء التناسلية لجسم الإنسان.

أما بالنسبة لمشاكل الصحة الجنسية لكل من الرجال والنساء، فالعلاج بإبر البلازما الغنية بالصفائح الدموية يمكن أن تستخدم لعلاج ضعف الانتصاب  وغيرها من حالات تشوهات القضيب أو حجم القضيب في الرجال ، بالإضافة إلى عدم القدرة على تحقيق النشوة،  اما بالنسبة للنساء ف ألم الجماع  و عدم القدرة على تحقيق النشوة أو جفاف المهبل  يمكن بسهولة معالجته مع هذه التقنية ، فضلا عن التحسينات الشاملة فيها والرضا الجنسي والرغبة الجنسية لكلا الجنسين.

هناك العديد من العلاجات المتاحة للرجال والنساء ل علاج الضعف الجنسي ولكن علاج  (prp)  هو الذي اثبت فعاليته من ضمن العلاجات الاخرى . قبل العلاج يجب أن تهيئ نفسك بطريقة صحية واهم شيء هو التكلم مع المستشار الخاص بك وسؤاله اي اسئلة تخطر على بالك ولا يجب عليك القلق قبل هذا العلاج لانه طبيعي 100 بالمئة وليس لديه اية اضرار جانبية .

أهم المشاكل الجنسية التي تعالج بإستخدام أبر البلازما الغنية بالصفائح الدموية هو العجز الجنسي. مثل ضعف الانتصاب،  وصغر شكل القضيب.

تشمل النتائج أيضا. تحسين الرغبة الجنسية. زيادة نوعية الانتصاب؛ زيادة المتعة الجنسية؛ زيادة القدرة على التحمل الجنسي. زيادة طول القضيب ؛ وتحسين تدفق الدم والدورة الدموية و معالجة اعوجاج القضيب.

يمكن إجراء العلاج في موعد الغداء لسرعته  40-60 دقيقة. يمكن لمعظم الناس العودة إلى العمل مباشرة بعد ذلك

وينصح للنساء ارتداء الفوط الصحية  بعد العلاج في حالة النزيف الموضعي.

ولكلا الجنسين ، قد يكون هناك احمرار أو تورم في منطقة الحقنة ولكن ستزول خلال بضعة ساعات ..  وينصح بالملابس الداخلية الفضفاضة والراحة بعد العلاج .

في الرجال – يعتبر الإجراء مريح مع احساس  ضغط أثناء العلاج. لا توجد عادة أي آثار جانبية من علاج  (prp)  في القضيب، ولكن يمكن أن نتوقع آثار كريم التخدير أن تستمر لمدة 30 – 60 دقيقة بعد العلاج، وعند هذه النقطة قد تلاحظ وجع خفيف يمكن أن يستمر لمدة 24 ساعة أو نحو ذلك . قد يكون هناك احمرار أو نزيف معتدل عند نقاط الحقن وهذا طبيعي ولكن نادر الحصول

دعامات العضو الذكري هي الأجهزة التي اذا تم وضعها داخل القضيب تسمح للرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب بالحصول على الانتصاب الكامل . يوصى عادة بعد فشل العلاجات تماما وتكون مثل اخر حل .
وتكون عن طريقة عملية جراحية ، و يجب ان نضع في اعتبارنا أنه في حين عملية دعامات العضو الذكري تساعد الرجال في الحصول على الانتصاب، فإنها لا تزيد الرغبة الجنسية أو الإحساس . و لن تجعل القضيب الخاص بك أكبر مما هو عليه بشكل طبيعي . في الواقع، قد يكون القضيب المنتصب الخاص بك أقصر قليلا مما كان عليه قبل الجراحة . كما انها تحتوي على اثار جانبية خطيرة .

اما بالنسبة ل علاج البي شوت: هذا العلاج هو منتج طبيعي مستخلص من عينة من دمك. تتم إزالة خلايا الدم الحمراء الكبيرة من خلال عزل عينة الدم، باستخدام جهاز طرد مركزي، مما يترك البلازما التي تحتوي على كثافة عالية من الصفائح الدموية . ويتم حقنها في العضو الذكري . اما بالنسبة للمشاكل الجنسية التي يمكن علاج (prp) حلها فهي : العجز الجنسي. مثل ضعف الانتصاب، وصغر شكل القضيب. و تشمل النتائج أيضا: تحسين الرغبة الجنسية. زيادة نوعية الانتصاب؛ زيادة المتعة الجنسية؛ زيادة القدرة على التحمل الجنسي. زيادة طول القضيب ؛ وتحسين تدفق الدم والدورة الدموية

لا يوجد عادة أي آثار جانبية من علاج الضعف الجنسي باستعمال حقن (prp) في القضيب، ولكن يمكن أن نتوقع آثار كريم التخدير أن تستمر لمدة 30 – 60 دقيقة بعد العلاج، وعند هذه النقطة قد تلاحظ وجع خفيف يمكن أن يستمر لمدة 24 ساعة أو نحو ذلك .